in

ألياف الزجاج وألياف المعادن

تستخدم الألياف في صناعة الخيوط التي تستخدم بدورها في صناعة الأقمشة وربما كانت الخيوط القطنية والصوفية والخيوط الصناعية كالنايلون والبوليستر هي الأكثر شيوعا واستخداماً إلّا أنه يوجد الكثير من الألياف المستخدمة في صناعة الأقمشة ومنها الألياف الزجاجية والألياف المعدنية.

أولا – ألياف الزجاج :

تعتبر صناعة الزجاج من الصناعات المعروفة منذ قديم العصور فقد وجدت آثار لأواني زجاجية في قبور قدماء المصريين

وعلى الرغم من أن فكرة إنتاج شعيرات من الزجاج تعتبر فكرة قديمة إلا أنها لم تأخذ صورة تجارية إلا في أواخر القرن التاسع عشر بعد أن بذلت كثير من المحاولات لاستخدام الشعيرات في أغراض النسيج، وأول تجربة ناجحة في سحب الشعيرات من الزجاج المنصهر كانت لإدوارد ليبي عام ١٨٩٣ وقد استخدمها في عمل أقمشة بعد خلطها بالحرير الطبيعي وتم عرضها في معرض كولومبيا بشيكاغو.

١- كيف تصنع ألياف الزجاج :

تكون نسبة الزجاج فيها ٦٠٪ أو أكثر من الرمل بالإضافة إلى مركبات أخرى مثل أكاسيد الصوديوم والكالسيوم والبوتاسيوم والحديد والمغنيزيوم والألمنيوم بنسب مختلفة  تضاف هذه الأكاسيد ثم تصهر في أفران خاصة ويشكل الزجاج المنصهر في كرات صغيرة ثم تصهر كرات الزجاج ويدفع الزجاج المنصهر من خلال ثقوب ليتم سحب شعيرات رفيعة ومستمرة منها.

وتسمى هذه الطريقة بالغزل بالسحب وهناك طريقة أخرى تسمى الغزل بالدفع الهوائي وينتج عنها شعيرات مختلفة الأطول تجمع على شكل شريط ثم تسحب وتلف على مواسير من الكرتون وتعد للنسيج.

٢- خواص الألياف الزجاجية :

أ) غير قابلة للاشتعال.
ب) مقاومة لدرجات الحرارة العالية.
ج) لا تفقد متانتها إلا عند درجات حرارة عالية تصل إلى ٨٠٠ درجة مئوية.
د) تعتبر من أحسن الألياف عزلا للحرارة.
ذ) مقاومتها عالية للكيماويات فلا تتأثر بالأحماض.
و) لا تتأثر بالأحياء الصغيرة والبكتريا.

٣- استعمال الألياف الزجاجية :

تستخدم الألياف بكثرة في الصناعات المختلفة فهي تستخدم في الأغراض الحربية وفي مرشحات الأجهزة والمحركات الكهربائية وتستخدم في أغراض العزل الكهربائي.

تستخدم الخيوط بكثرة في صناعة أقمشة الستائر الشفافة وهذه الستائر تتمتع بخواص ومميزات زادت الإقبال عليها مثل عدم الاشتعال وسهولة تنظيفها والعناية بها حتى أنه يمكن استعمالها أعواما دون أن تتسخ ولهذه الأسباب استعملت بكثرة في المسارح.

واستخدمت الألياف مخلوطة في صناعة أربطة العنق حتى لا تشتعل أثناء التدخين كما استخدمت في عمل المفارش والمناضد.

ثانيا – ألياف المعادن :

إن ألياف المعادن في الواقع هي خيوط وليست شعيرات ولقد عرفت خيوط المعادن قديماً حيث استخدمت خيوط الذهب والفضة في صناعة خيوط لعمل أقمشة الدامسكو المعروفة، كما استخدمت أيضا في تطريز الملابس، وفي المتاحف القديمة الكثير من الملابس والأقمشة المزينة بخيوط الذهب الخالص حيث كانت هذه الخيوط تستخدم لتزيين ملابس الأمراء والملوك فقط.

وخيوط الذهب تعتبر من أكثر الخيوط المعدنية قيمة إلا أنها لا تخلو من بعض العيوب إلى جانب ارتفاع سعرها، وتصنع خيوط الذهب بتقسيم رقائق المعدن طولياً إلى أسلاك رفيعة جدا حيث يتم عزلها مع خيوط وألياف نسيجية أخرى لتضيف لها بريقا ولمعة،

وحاليا تصنع معظم ألياف المعادن باستخدام الألمنيوم حيث يغطى بطبقة من البلاستيك فلا يتأثر بالمؤثرات الخارجية مع الاحتفاظ بلمعانه ولونه الفضي ويصبغ البلاستيك للحصول على ألوان مختلفة حسب الرغبة.

١- خواص الألياف المعدنية :

أ – تتميز بمتانتها العالية
ب – لا تمتص الرطوبة بسهولة.
ج- لا تتأثر بالحشرات والطفيليات.
د- لا تتأثر بالأحماض والقلويات الخفيفة ولكنها لا تقاوم الكيماويات المركزة.
و – لا يتغير لون الخيوط ولا تصدأ.

٢- استعمالاتها :

تستخدم في صناعة الأقمشة لإضفاء بريق ولمعة لصناعة ملابس السهرات خاصة، وتمتاز بالاحتفاظ بشكلها ولمعتها مع الاستعمال كما تستخدم الخيوط في التطريز.