in , , , , ,

التخلّص من سموم الجسم

توجد العديد من المواد السامة التي يتعرض لها الجسم، كالمواد الكيميائية الموجودة في البيئة المحيطة، أو السموم التي يتم انتاجها داخل الجسم بشكل طبيعي نتيجة للتفاعلات التي تحصل فيه، وفي الحالة الطبيعية فإن الجسم يعمل على التخلص من هذه السموم وإزالتها بشكل مباشر عن طريق أعضاء معينة فيه يعمل كل عضو منها على التخلص من نوع محدّد من السّموم،

فمثلا الجهاز الهضمي يتخلص من المواد السامة إما عن طريق الإسهال أو القيء، وتجدر الإشارة إلى أن الدور الأساسي في عملية التخلّص من السّموم يقوم به كل من الكلى والكبد.

مُسببات السموم

يوجد الكثير من الأشياء المسببة لسموم الجسم، ولكن أكثرها شيوعًا ما يلي:

1- التدخين السلبي.
2- تلوث الهواء.
3- تلوث المياه بالمواد الكيميائية.
4- رسم وشوم على الجسم.
5- استخدام المواد البلاستيكية.
6- المبيدات الحشرية.
7- تناول الأطعمة المعدلة جينياً.
8- استخدام الأسمدة الكيماوية على المزروعات.

9- أبراج الإرسال والكهرباء والإرسال الإذاعي.
10- محطات الطاقة النووية.
11- السموم الداخلية تأتي عادة من العدوى البكتيرية أو الفيروسية.

ممارسات للتّخلص من السُّموم

نتيجة لتعدد السموم التي يتعرض لها الجسم وتنوع مصادرها فإنّ خبراء الصحة الطبيعية يشجعون على القيام بممارسات تساعد على طرد السموم من الجسم، ومنها ما يلي:

1- تناول الأغذية الحاوية على الألياف: ينصح بتناول ما يُقارب 30 -40 غراماً من الألياف؛ كتناول الحبوب الكاملة والخضروات العضوية التي تساعد بدورها القولون على التخلص مما فيه.

2- ممارسة التمارين الرياضية: وذلك بشكل يومي لمدة لا تقل عن 30 دقيقة؛ من أجل تحفيز الجهاز اللّيمفاوي الذي يُحافظ على عمل الجهاز المناعي في ذروته وبالتالي التخلص من السموم ومنع تراكمها في الجسم، ومن جهة أخرى تؤدي التمرينات أيضًا إلى زيادة التعرق الذي يزيل السموم بشكل فعال.

3- تقشير الجسم: يُنصح بفرك الجسم بملح البحر العضوي بشكل كامل، مما يؤدي إلى التخلص من خلايا الجلد الميتة والأوساخ التي قد تسبب انسداد مسام الجلد، فالجلد يعتبر عضواً مهماً في إزالة السُّمية من الجسم.

4- ممارسة التنفس العميق يومياً لمدة لا تقل عن 15 دقيقة خلال القيام بعملية التخلص من السموم، فإن هذا الأمر قد يساعد على التقليل من الآثار الجانبية الناتجة عن عملية التخلص من السموم.

5- استخدام جهاز تنقية الهواء: للتخلص من السموم المحمولة والعالقة بالهواء داخل المنزل.

6- تجنب تناول المشروبات الروحية: حيث إنّ استقلاب الكحول في الكبد يؤدي إلى انتاج مادة كيميائية مسببة للسرطان، ومن جهة أخرى يسبب ضعف قدرة الكبد على أداء وظيفته الأساسية في إزالة السُّمية من الجسم.

7- النوم بقدرٍ كاف: حيث يجب أخذ قسط كاف من النوم يوميا ما يعادل من 7-9 ساعات في الليلة الواحدة، وإن حرمان الجسم من النوم الكاف لا يعطي الجسم الوقت الكافي للتخلص من السموم مما يرفع خطر الإصابة بالعديد من الأمراض.

8- تناول الأغذية الغنية بمضادات الأكسدة: مثل عصير التوت البري الحاوي على مركب الأربوتين الذي يساعد على التخلص من السموم عن طريق البول، ويساعد هذا العصير الكبد في عملية تكسير الدهون.

9- التقليل من تناول الأملاح: لأن زيادة الأملاح تؤدي إلى احتباس السوائل ومن ثم انتفاخ الجسم، وفي هذه الحالة ينصح بزيادة شرب الماء وتناول المصادر الغنية بالبوتاسيوم مثل: السبانخ والبطاطا والموز.

10- تناول الأغذية الغنية بالكبريت: ومن أمثلتها: الثوم، والبصل، والبروكلي التي تساعد على التخلص من المعادن الثقيلة مثل: الكادميوم.

11- التقليل من كمية السموم التي يتعرض لها الجسم: كتجنب مواد التنظيف الصناعية، والتدخين، والابتعاد عن استخدام مواد التجميل غير العضوية.

12- التطهير المعوي: الذي يتضمن تناول الأعشاب والشاي الملين والمكملات الغذائية المحتوية على الألياف، أو استخدام الحقن الشرجية لدفع البراز إلى الخارج وإزالة السموم الموجودة في الأمعاء، وتناول عشبة السلبين التي تحسن من وظائف الكبد.

13- شرب الماء النقي بكميات كافية أي ما لا يقل عن لترين يومياً؛ وذلك لزيادة نشاط الكلى وتسريع إزالة السموم.

14- أخذ حمام ساخن: مع وضع عدة أنواع من الزيوت والأعشاب والأملاح في الماء الساخن، وإبقاء الجسم فيه لفترة زمنية معينة مما يزيل السموم العالقة خاصة في المسام عن طريق التّعرق.

15- التقليل من تناول الوجبات السريعة والتغذية المصنعة والسكر.

مشروبات تساعد على التخلص من السموم

توجد بعض المشروبات التي من الممكن صناعتها في المنزل بمكونات تمتلك خصائص تساعد على إزالة السموم، ولكي نحصل على أفضل نتائج من هذه المشروبات يجب أن تكون مصنوعة من مكونات عضوية وألا تحتوي سكراً مضاف، منها:

– الشاي: مثل الشاي الأخضر وشاي جذور الهندباء.
– العصير الأخضر الذي يتكون من الليمون والتفاح والكرفس والبقدونس والخيار واللفت والخس والزنجبيل الطازج.
– الماء المقطر مع خل التفاح.
عصير الليمون والتفاح والزنجبيل والشمندر.
– عصير النعناع والتفاح والليمون والأناناس.
-ماء مفلتر والليمون والحريف واللوز والتمر وملح البحر وحبوب الفانيليا.