in

التصلب اللويحي

هو التهاب الدماغ والنخاع الشوكي وهو مرض مزمن مناعي ذاتي يصيب الجهاز العصبي المركزي ، حيث يقوم جهاز المناعة بمهاجمة الغشاء المحيط باﻷعصاب ويسبب تلف بالخلايا العصبية والغشاء المحيط بها ، يبدأ هذا المرض في سن البلوغ ويتطور مع السنين.

أسباب التصلب اللويحي :

عندما يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة نفسه يتم إتلاف طبقة (الميالين) وهي عبارة عن مادة دهنية تحمي اﻷلياف العصبية في العمود الفقري والدماغ وتغلفها ، فيؤدي ذلك اﻹتلاف إلى خلل بوظيفة اﻷعصاب ويحدث ضرر يكون غير قابل للشفاء في بعض اﻷحيان.

أسباب هذا المرض غير معروفة بشكل دقيق، ولكن تقول بعض الدراسات أنها مزيج من الالتهابات وعوامل الوراثة منذ الطفولة.

عوامل خطر اﻹصابة بهذا المرض :

قد يبدأ هذا المرض في سن 20 إلى 40 عام ويصاب فيه النساء ضعف احتمالية اﻹصابة عند الذكور، يزداد خطر حدوث اﻹصابة إذا كان هناك فرد من أفراد العائلة تعرض للإصابة بهذا المرض، كما أن الالتهابات الفيروسية قد تسبب اﻹصابة.

 أعراض مرض التصلب اللويحي :

  • يشعر المريض بخدر في جميع اﻷطراف وانعدام اﻹحساس في بعض اﻷحيان ، وفي العادة يظهر الشلل أو الضعف في الجزء السفلي من الجسم أو في جهة واحدة فيه.
  •  يحدث لدى المريض ازدواجية في الرؤية ويرى اﻷشياء كالضباب ، وقد يفقد البصر بشكل كامل أو بشكل جزئي في إحدى العينين مع حدوث ألم في العين عند تحريكها.
  • يفقد التوازن أثناء المشي ويشعر بدوار وتعب، وعند حركة الرأس يشعر المصاب بحدوث إحساس ضربة كهربائية في رأسه ويشعر برعشة قوية.
  • الشعور باﻷلم والحكة في مختلف أجزاء الجسم.
  • تتطور أعراض هذا المرض في بعض الحالات فيشعر المريض بتشنج وتيبس في عضلات جسمه وحدوث شلل في اﻷطراف السفلية في الساقين، كما يمكن أن يصاب بمشاكل في المثانة واﻷمعاء ويمكن أن يتعرض لضعف في اﻷداء الجنسي، كما يمكن أن يتطورهذا المرض فيصاب المريض بمشاكل عقلية كالاكتئاب وصعوبة التركيز وضعف في الذاكرة، ويمكن أن يترافق معهُ نوبات صرع.

التشخيص :

  1. إجراء فحوصات الدم التي تساعد على معرفة إذا كان هناك التهابات أخرى تسبب اﻷعراض نفسها.
  2. البزل القطني : هو أخذ عينة من السائل الشوكي الموجود في العمود الفقري وتحليلها فإذا كانت مستويات الكريات البيض والبروتينات في هذا السائل غير طبيعية فإنها تدل على حدوث هذا المرض.
  3. تصوير الدماغ والعمود الفقري بالرنين المغناطيسي حيث يدل هذا اﻹجراء على نقص الميالين الذي يغلف اﻷعصاب الذي يتسبب باﻹصابة بالتصلب اللويحي.
  4. تخطيط الدماغ : وهو قياس إشارات الكهرباء التي يطلقها الدماغ كرد فعل على المنبهات.

  العلاج :

لا يوجد علاج شافي لهذا المرض وإنما تتركز المعالجة على السيطرة على أعراض المرض.

  • تتم المعالجة ببعض اﻷدوية  وهو العلاج اﻷشيع لمعالجة هذا المرض، ويعطى المريض مسكنات اﻷلم لتخفيف آلام العضلات وتخفيف التعب وأدوية مضادة للأرق والاكتئاب.
  • المعالجة بفصل البلازما وهي فصل كريات الدم عن البلازما، يلجأ اﻷطباء إلى هذا العلاج في حال اشتداد اﻷعراض وتطور المرض عند اﻷشخاص الذين لايستجيبون للعلاج الدوائي.
  • العلاج بالتدليك من خلال تدريب المريض على تمارين خاصة لتقوية العضلات.
  • المعالجة ببعض اﻷعشاب التي يمكن أن تخفف من حدة اﻷعراض وذلك بعد استشارة الطبيب بذلك لتفادي حدوث اﻵثار الجانبية، كالبابونج والزنجبيل والنعناع وأوراق التوت وتناول الكركم ﻷنها تقوي مناعة الجسم.

يعتبر هذا المرض من اﻷمراض الخطيرة التي تصيب اﻹنسان ويسبب مضاعفات خطيرة تؤدي إلى الشلل،  ويمكن أن يستمر مدى الحياة مما يؤثر على قدرة المريض في ممارسة نشاطه اليومي.

Written by Fareed AL Kassem

What do you think?

Leave a Reply