in

الخيانة الزوجية

  إنّ أجمل ما في الحياة الزوجية ذلك الإخلاص الذي يكنّه كل طرف للآخر وتلك المشاعر السامية والرومانسية التي تسود بين الطرفين قد تفقد تلك الحياة الجميلة طعمها عند انعدام الإخلاص من قبل أحد الزوجين وتتحول إلى جحيم لا تحمد عقباه. 

أسباب الخيانة الزوجية 

لا يوجد سبب واحد للخيانة الزوجية إنما قد يكون نتيجة تراكم عدد من الأسباب ويأتي في مقدمتها سوء التربية والتنشئة الإجتماعية. 

لماذا يخون الرجل زوجته؟ 

قد تكون شخصية الرجل مضطربة أو لا أخلاقية أو قد يكون مدمن كحول أو مخدرات في حين أن هناك أسباب تتعلق بالزوجة نفسها مثل كونها مريضة أو أي أسباب تمنعها من القيام بواجباتها تجاه الزوج.

هناك بعض الأزواج المصابين بعقد نفسية أو لديهم ميول جنسية غير مألوفة بالإضافة إلى أن بعض الأزواج يمتلكون رغبات جنسية جامحة لا يتم إشباعها من قبل الزوجة. 

في الوقت الحاضر أصبح للأفلام والقنوات الفضائية دوراً كبيراً في هذا الموضوع بسبب مقارنة الزوج بين ما يشاهده وما عنده الأمر الذي قد يجعله يرى زوجته غير جميلة أو لا تتمتع بالقدر الذي يتمناه من الأنوثة.

لماذا تخون الزوجة زوجها؟

من أهم أسباب خيانة الزوجة تكمن فيما يلي:

  1. ضعف شخصية الرجل وتمتعها بشخصية قوية تجعلها المسيطرة على كل شيء.
  2. تغيب الزوج عن المنزل لفترات متواصلة وطويلة قد تجعل المرأة تخون لتلبي متطلباتها الجسدية وفي بعض الحالات لا يستطيع الزوج القيام بواجباته تجاه الزوجة.
  3. عدم نضج الزوجة واضطراب شخصيتها له تأثير كبير فهناك بعض النساء اللواتي يحاولن لفت الانتباه وإغواء الآخرين وجذبهم والذي يعزى لعدة أسباب منها صغر عمر الزوجة أو الفارق الكبير في السن بين الزوج والزوجة.

مظاهر الخيانة الزوجية 

تختلف مظاهر الخيانة الزوجية من شخص إلى آخر إلا أن المظهر الواضح لها على حد سواء هو التغير المفاجئ في السلوك إما نحو الأفضل أو نحو الأسوأ مثل الغياب المستمر عن المنزل  والاهتمام الزائد عن المعتاد بالمظهر. 

إغداق الهدايا على الزوجة قد يكون له دلالة عكسية ويلجأ له الرجل لمحاولته التكفير عن خطأه فيحاول تعويض الزوجة عن طريق منحها العطايا بدون مناسبة. 

وقد تحاول الزوجة عند خيانتها التهرب من زوجها تجاه حقوقه الزوجية وانتقاد تصرفات وسلوكيات تصدر عن الزوج كانت تعتبرها فيما سبق عادية. 

في معظم الأحيان يرفض العقل الباطن الخطأ ويظهر هذا الرفض من خلال إصابة الخائن بالقلق والتوتر وقلة النوم حتى أنه يصبح شديد الانفعال وعصبي المزاج. 

ما هو التصرف المناسب عند اكتشاف الزوجة خيانة زوجها؟ 

الهدوء والصبر وعدم التصرف برعونة له دور كبير في حل المشكلة رغم كرامة المرأة المجروحة وغضبها وسخطها إلا أن التصرفات الطائشة في هذا الموقف قد تفاقم المشكلة.

في البداية يجب ألا تترك المرأة بيتها لأنها بذلك تفسح المجال للزوج للخيانة أكثر وعليها أن تأخذ بحسبانها إمكانية إصلاح العلاقة كون المشكلة لم تتعد حدود المنزل لا يتوجب على المرأة إخبار الجميع والمحيط بخيانة زوجها وعليها أن تختار شخصاً تثق به وبقدرته على التدخل الايجابي لحل المشكلة.

من المستحسن عدم إخبار أهل الزوجة بخيانة زوجها لأن لهذا التصرف آثاراً سلبية وعكسية على المدى البعيد إذ قد تأخذ العائلة موقفاً من الزوج وتعامله على هذا الأساس وعدم قدرة العائلة على نسيان ما حصل حتى في حال اصطلاح الزوجين.

عندما تحصل الزوجة على الأدلة الكافية يجب عليها أن تواجه الزوج بتلك الأدلة لتثبت خيانته فالخيانة الزوجية تزدهر وتنمو ما دامت في الخفاء ومن المهم عدم إرهاق الزوجة لطاقتها في البحث عن عشيقة الزوج ومواجهتها فالمشكلة ليست عندها إنما عند الزوج الذي إذا أخذ طريق الخيانة فسيجد آلاف النساء في طريقه.