in

تعرّف إلى الطوطم

هل سمعت بالطوطم؟ أم أنه مصطلح غريب لم تسمع به من قبل لنتعرف على الطوطم سوياً في مقالنا هذا.

ما هو الطوطم؟

يعرف الطوطم بأنه كائن خرافي تدين له بعض القبائل البدائية بالعبادة والتقديس وقد يكون الطوطم إما نبات أو حيوان ويعتبر الطوطم خرافة انتشرت في استراليا وعند الهنود الحمر ولدى القبائل البدائية ويعتبر عبادة لتلك الشعوب البدائية وتنبثق منه القيم الأخلاقية.

يعتبر الطوطم هوية لقبيلة معينة والرمز الذي يحدد وجودها وهو الكيان المؤسس والحامي لكل أفراد القبيلة الذين يميزون ويعرفون من خلاله.

يعتقد الناس في القبائل الطوطمية أن الطوطم هو الأب أو الجد وبأنهم ينحدرون منه وهو الروح التي تحميهم ويجري توارثه من الأب أو الأم وبالتالي فإن أتباع الطوطم الواحد لا يجوز أن تنشأ بينهم علاقات جنسية ويحرم التزاوج فيما بينهم ويمكن القول أن هذه الخرافة هي الشكل البدائي للأديان القديمة والتي كانت عاملاً هاماً لتنمية تلك المجتمعات اجتماعياً و دينياً واتصفت بالغنى والتوالد المستمر وقد شكّلت نسيجاً للحياة المعنوية في المجتمعات الإنسانية القديمة.

يشكل الطوطم المنطلق الرمزي للتابو الذي يشكل القانون الأخلاقي في المجتمعات القديمة ويشمل التابو الأمور المقدسة والمباركة من جهة والأمور المحرمة والمحظورة من جهة أخرى وكل شخص ينتهك قوانين التابو يصاب باللعنة الأبدية والعذاب لانتهاكه إرادة الروح الأولى ومن أهم تلك القوانين قتل الطوطم والتزاوج من نفس أفراد الطوطم.

طوطم الأمة الصينية القديمة

اعتقد البدائيون بوجود علاقات وثيقة بين البشر والحيوان والنبات في الطبيعة حيث اعتبر الصينيون التنين رمزاً لهم وكان يحكى في الحكايات الشعبية القديمة أن التنين كائن عظيم له قرون وحراشف وشارب يمكنه الطيران في السماء والغطس في الماء وسموا أنفسهم أولاد التنين وكانت تلك المقولة تثير الحماس لديهم وتزيد تعلقهم بوطنهم.

نجمة داؤود

تم استعمال هذا الطوطم من قبل الهندوسيين للتعبير عن الكون كما أنها وظفت كرمز لاتحاد القوى المتضادة مثل الماء والنار والذكر والأنثى كما أنها رمزت إلى حالة التوازن بين الإنسان والخالق  وقد تم استخدامه كرمز للعلوم الخفية التي كانت تشمل السحر والشعوذة في تلك الحقبة.

انتشرت نجمة داؤود في الديانات المصرية القديمة حيث كانت النجمة السداسية أو خاتم سليمان تمثل الإله أمسو وهو إنسان تحول إلى إله.

انتشرت أيضاً نجمة داؤود في الديانة الزردشتية القديمة واعتبرت من أهم الرموز الفلكية وقد اعتبرت رمزاً للخصوبة والاتحاد الجنسي في بعض الديانات الوثنية القديمة.

الصليب المعقوف

شكّل الصليب المعقوف رمزاً من رموز الديانة البرهمانية في الشرق وهو يعني الإله الخالق براهما واختلف تفسيره باختلاف جهته فالصليب المعقوف لليمين يدل إلى تقدم الكون أما المعقوف لليسار فيعني تراجع الكون بينما شكل الصليب الموجه في الجهات الأربعة إلى الثبات والخلود وقد كان لهذا الطوطم حضوراً في الحضارات الشرقية في الصين واليونان والهند حيث كان يرمز إلى الحياة والسعادة.

استخدم الهندوسيون الصليب المعقوف في أعراسهم وحفلاتهم ومناسبتهم ووضعوه في البيوت لأغراض روحية وقدسية.

فقد الصليب المعقوف تألقه بعد أن استخدمه هتلر كرمز للنازية وابتعدت الشعوب عن استخدامه.

عصا اسكليبيوس

يتألف هذا الطوطم من أفعى ملتفة حول عصا وهي عبارة عن رمز يوناني قديم اختص بعلوم التنجيم والفلك وأيضاً استخدم للإشارة إلى شفاء المرضى في الطب حيث ترمز العصا إلى أوفيكوس وهي عبارة عن مجموعة من النجوم وتستخدم أيضا في الأبراج الصينية بالإضافة إلى اعتبارها رمزاً للسلطة والقوة وباعتبار أن الأفعى تجدد جلدها بشكل موسمي فقد رمزت إلى التجدد الدائم والولادة والإنجاب وحتى زمننا هذا استخدم هذا الرمز في الطب باعتبار أن العصا تشير إلى قوة إله الحكمة.

Written by Jaber Shareef

What do you think?

Leave a Reply