in

زراعة نبات الخس

الاسم العلمي للنبات: Lactuca sativa

الوصف النباتي :

يعد نبات الخس من النباتات الورقية أي النباتات التي يكون الجزء المستخدم منها هو أوراقها، وهو من النباتات الحولية التي تعيش لعام واحد فقط، وبسبب عرض وكبر حجم أوراق الخس يتبع إلى الفصيلة المركبة.

تكون أوراق الخس هي الجزء المستعمل من النبات حيث تكون بأشكال وألوان مختلفة وذلك حسب النوع الذي يتبع له النبات، ولكن النوع كثير الاستخدام يكون ذا ألوان تتدرج من الأخضر الغامق في الأوراق الخارجية لرأس الخس حتى تصل إلى الأوراق الداخلية التي تكون بلون أخضر فاتح مائل إلى الأصفر، ويكون شكل الورقة رفيعة من الأسفل ثم تبدأ تعرض لتصل إلى عرض كبير في نهايتها وتكون ذات تعريق واضح جداً وهي ناعمة ذات ملمس جلدي.

ويكثر استخدام أوراق الخس في صنع السلطات ، إضافة إلى استخدامه في صنع العديد من الشطائر.

المتطلبات البيئية للنباتات :

درجة الحرارة :

 يعد نبات الخس من النباتات التي تعيش في فصل الشتاء ، أي أنه من النباتات التي تفضل درجات الحرارة المعتدلة المائلة للبرودة قليلاً ، حيث تعد درجات الحرارة التي تتراوح ما بين(١٥_٢٢) درجة مئوية هي المناسبة لمرحلة إنبات النبات ، أما مرحلة النمو الخضري فهي يناسبها درجات الحرارة التي تتراوح ما بين(١٥_٢٠) درجة مئوية ، نبات الخس قادر على تحمل درجات حرارة مرتفعة نوعاً ما ، بالرغم من أن الخس من النباتات التي تزرع في الشتاء إلا أنه لا يستطيع تحمل موجات الصقيع حيث تسبب له العديد الأضرار على النباتات 

الرطوبة :

 يتبع نبات الخس إلى النباتات المحبة للرطوبة وذلك لأنه يمتلك مجموع جذري ضحل غير متعمق بالتربة للحصول على الماء من الطبقات العميقة ، وبالوقت ذاته يجب عدم الإفراط في الرطوبة كي لا يتسبب بالعديد من الأمراض.

 الضوء :

 يمكن تصنيف نبات الخس أنه من النباتات المحبة جداً لأشعة الشمس وذلك لأنه يتبع للنباتات ذات النهار الطويل.

التربة :

 إن نبات الخس من النباتات شديدة التأقلم مع الوسط المزروع فيه ، ولكن هي تفضل الترب العميقة والمفككة والحاوية على كميات مرتفعة من المواد المغذية وأن تكون هذه الترب جيدة التصريف والتهوية.

طرق العناية بالنباتات المزروعة :

الزراعة :

 يتكاثر نبات الخس بالبذور، ويمكن زراعة الخس بطريقتين ، الطريقة الأولى أن تزرع بذور الخس في الحقل مباشرة ولكن لا ينصح بهذه الطريقة لأن النباتات يمكن أن تتعرض لكثير من الظروف التي تحد من نموها ، والطريقة الثانية هي زراعة بذور النباتات في أوعية توضع داخل المنزل إلى حين ظهور الشتلات ثم بعد ذلك تنقل إلى الحقل، والموعد المناسب لزراعة البذور هو في فصل الربيع بعد زوال خطر الصقيع.

الري :

 يحتاج نبات الخس إلى كميات مرتفعة من المياه وذلك لأن جذور الخس لا تستطيع أن تتعمق كثيراً إلى داخل التربة، لذلك يجب تقديم ريات كافية لحاجة النبات، حيث بينت العديد من التجارب أنه في الأيام الحارة وذات درجات الحرارة المرتفعة يحتاج نبات الخس إلى سقاية بشكل يومي. ويجب عدم الإفراط بالرطوبة لأنها تسبب إصابة النباتات بالأمراض لذلك يفضل استخدام تقنية الري بالتنقيط، وأفضل موعد لري النباتات هو في الصباح الباكر أو في المساء بعد زوال الحرارة المرتفعة.

التسميد :

 يحتاج نبات الخس إلى المواد المغذية لكي ينمو ويعطي الإنتاج المرجو منه، ولأن فترة بقاء الخس في الحقل قليلة فيقدم السماد للنبات مرة واحدة فقط خلال موسم النمو ويفضل أن تكون بعد حوالي 20 يوم من زراعة النبات في الحقل، وتضاف للنبات الأسمدة المعدنية الأساسية( الآزوت والفوسفور والبوتاسيوم) حيث تكون قابلة للانحلال بالماء فإما أن يضاف مع مياه الري أو يضاف على شكل حبيبات تتوزع حول النباتات المزروعة.