in

علامات سوء المعاملة النرجسية

الإساءة النرجسية هي نوع من الإساءة العاطفية التي يقوم بها شخص نرجسي، يحتاج الأشخاص المصابون باضطراب الشخصية النرجسية إلى الإعجاب ونقص التعاطف، ويستخدم الأشخاص أيضاً مصطلح “النرجسي” بشكل عرضي للإشارة إلى أشخاص مهووسين بأنفسهم، غالباً على حساب علاقاتهم مع الآخرين.

علامات الإساءة النرجسية هي نفسها علامات الأشكال الأخرى للإساءة العاطفية، وقد يكون تصنيف شخص ما على أنه نرجسي مشكلة نظراً لأن النرجسية حالة طبية لا يستطيع تشخيصها إلا الطبيب، والأكثر فائدة هو التعرف على الإساءة النرجسية وآثار سوء المعاملة، والاعتراف بأن أي شكل من أشكال الإساءة غير مقبول.

علامات الإساءة النرجسية

تشترك الإساءة النرجسية في علامات التحذير مع السلوكيات المسيئة الأخرى، بما في ذلك الإساءة الجسدية والعاطفية، يمكن أن يكون أي مما يلي علامة على سوء المعاملة:

1- السيطرة على السلوك

غالباً ما يحاول المعتدون السيطرة على ضحاياهم، وقد يحاول المعتدي تقييد ما ترتديه، أو مع من تقضي الوقت، أو كيفية إنفاق المال.

2- إنارة الغاز

إن إنارة الغاز هي شكل من أشكال الإساءة العاطفية والتلاعب النفسي الذي يجعلك تشكك في واقعك، قد ينكر الشخص المسيء أشياء تعرف أنها صحيحة، أو يحرف الحقائق، أو يستخدم كلماتك الخاصة ضدك ليجعلك تشك في فهمك للموقف.

3- العزل الاجتماعي

غالباً ما يعزل المعتدون ضحاياهم، ويبعدونهم عن العلاقات المهمة الأخرى في حياتهم لجعل الضحية أكثر اعتمادًا على المعتدي.

4- غزو الخصوصية

قد يتتبع المعتدي مكان وجودك، أو يلقي نظرة على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك، أو ينتهك إحساسك بالخصوصية، يمكن أن يمنحهم ذلك إحساساً بالسيطرة ووسيلة لتخويفك.

5- اعتداء لفظي

الشتائم والاستخفاف والصراخ والمعاملة الصامتة كلها أشكال من الإساءة اللفظية.

6- عدم وجود حدود

يمكن أن تكون العلامة المبكرة لسوء المعاملة عدم وجود حدود، قد يصبح الشخص الذي يدخل نفسه في حياتك بسرعة كبيرة مسيطراً أو مسيئاً في النهاية.

7- التهديدات

قد يهددك المعتدي أنت أو الأشخاص والأشياء التي تحبها، بما في ذلك حيواناتك الأليفة، أحياناً يهدد المعتدي بإيذاء نفسه كطريقة للسيطرة عليك

8- الرقابة

كجزء من نمط ما، قد يحاول المعتدي التحكم فيما تقوله أو حتى فيما تعتقده. قد يهددونك أو يعاقبونك على التحدث علانية.

9- الحجب

الحجب هو سلوك تلاعب يسحب فيه الشخص انتباهه أو عاطفته أو تواصله كطريقة لمعاقبتك وتجعلك تشعر بالنبذ.

ملاحظة: إن التعسف والإصابة بمرض عقلي مثل اضطراب الشخصية النرجسية هما شيئان منفصلان تماماً، لا يوجد دليل على أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض الصحة العقلية هم أكثر عرضة للإيذاء من أي شخص آخر، وأن الإصابة بمرض الصحة العقلية ليست عذراً أبداً لسوء المعاملة.

دورة الإساءة النرجسية

يتحدث بعض علماء النفس عن دورة إساءة نرجسية أو دورة إساءة على نطاق أوسع، هذا مفيد لبعض الأشخاص الذين يمكنهم التعرف على نمط في تجربتهم الخاصة مع المعتدي، هذا هو الشكل الذي قد تبدو عليه دورة الإساءة:

أولاً: المثالية

في بداية العلاقة، يمكن أن يبدو المعتدي كشريك مثالي، وغالباً ما يكون أنيق بل ومغري، وقد يكون المعتدي مفتوناً بالضحية، ويشعر الضحية التي ستصبح قريباً أنه وجد الشريك المثالي.

ثانياً: التخفيض

في هذه المرحلة، تبدأ العلامات التحذيرية والسلوك التعسفي، غالباً ما يبدأ هذا ببطء، بسلوك متحكم أو غيور، مثل الغضب عند رؤية الأصدقاء، ويمكن أن يتصاعد إلى التحريف والإساءة اللفظية والعنف المحتمل.

ثالثاً: الرفض

في النهاية، قد يرفض المعتدي شريكه، في كثير من الأحيان يمكن أن يحدث هذا لأن الشريك طلب حل وسط أو فهم أن النرجسي لم يكن على استعداد لتقديمه.

التأثيرات على المعتدى عليهم

يمكن أن يكون لوقوعك ضحية للإساءة العاطفية، بما في ذلك الإساءة النرجسية، آثاراً قصيرة المدى وطويلة المدى على صحتك.

حتى بعد انتهاء العلاقة، فإن كونك ضحية لسوء المعاملة العاطفية يمكن أن يجعل من الصعب الوثوق بشركائك في العلاقات المستقبلية.

تشمل الآثار الشائعة للإساءة العاطفية ما يلي:

  • العار.
  • القلق.
  • الذنب.
  • الشعور بالعجز.
  • الالتباس.
  • فقدان احترام الذات.
  • الإفراط في الامتثال.
  • إلقاء اللوم على سلوك الآخرين.
  • البقاء في علاقة غير صحية.