in

فن الإقناع

يعد الإقناع أحد فنون الاتصال القديمة وقد زادت أهميته حاليا بسبب انتشار وسائل الاتصال الحديثة حيث يتركز الصراع على كسب عقول الناس وقلوبهم فالكلمة اليوم هي من أهم وسائل الوصول إلى الآخرين والاستحواذ على تأييدهم.

كيفية إقناع الآخرين

هناك مجموعة عناصر يجب تحقيقها حتى نتمكن من إقناع الآخرين بفكرة معينة أهمها :

أولا: أن يكون الشخص مقتنعا تماما بالفكرة التي يسعى لنشرها.
ثانيا: استخدام كلمات لها معاني محصورة ومحددة.
ثالثا: الابتعاد عن الجدل العقيم.

رابعا: على المرسل أن يحلل حواره إلى عنصرين أساسيين هما المقدمات المنطقية والنتيجة.
خامسا: الابتعاد عن الضغط وفرض الرأي والبحث عن العبارات اللينة.
سادسا: إظهار الاهتمام بصوابة موقف الطرف الآخر.

قواعد الإقناع الفعال

هناك مجموعة من القواعد العامة التي تساعدنا على تحقيق أغراضنا خلال عملية الإقناع أهمها :

1 _ حدد هدفك واحصل على الحقائق.
2_ اكتشف ماذا يريد الآخرون.
3 _ اجعل الآخرين يشاركون في أفكارك.
4_ اختر اللحظة المناسبة للبت في الاقتراح.

مهارات اجتماعية تساعد على التفاعل مع الآخرين

من أهم المهارات الاجتماعية التي تساعدك على التفاعل مع من حولك هي:

-توجيه الإطراء
-تسهيل التحادث
-التعبير عن الأفكار الإيجابية
-الاعتراف بالتقصير.

كيف تجذب انتباه الآخرين؟

كي تصل رسالتك إلى الآخرين يجب عليك أن تمتلك عددا من الصفات أهمها :

١_المظهر اللائق: فالمظهر اللائق يعزز حضورك ويزيد رصيدك لأن الناس يميلون إلى الحكم على الآخرين في بادئ الأمر اعتمادا على مظهرهم.

٢_ اكتساب الثقة: إن كسب الثقة هي عملية غير مباشرة وغير محدودة ولو ظهرت بمظهر الواثق من نفسه فلا شك أن الناس سيرونك كما تحب أن تبدو.

٣_ المشاركة بقوة: يتعلق مستوى مشاركتك في أي اجتماع بحجم ذلك الاجتماع ففي الاجتماعات المصغرة يمكنك أن تقحم نفسك في معرض الحديث بشكل أكبر من الاجتماعات الكبيرة التي قد لا تأتيك فرصة الحديث فيها إلا مرة واحدة،المهم أنك في نهاية أي اجتماع يجب أن تكون واضحا دقيقا بليغا وإيجابيا.

التفاوض والقدرات التفاوضية

يجب أن يمتلك المرسل إضافة إلى إلمامه بموضوع التفاوض الأمور التالية :

عقلية لماحة، صبر بلا حدود، القدرة على إخفاء الآراء والحقائق مؤقتا دون كذب، أن يكون مرناً وسلساً ومع ذلك حاسما عند اللزوم، أن يكون قادراً على الربط بين الموضوعات والعلاقات المطروحة للمناقشة.

وأخيرا يجب أن تتذكر دوماً أن الانطباع الأول يدوم طويلا لذلك ينصح بالتدريب على العبارات الاستهلالية المرتبطة بأي نقاش أو مناظرة.