in

لدغات البعوض المزعجة

هي عبارة عن نتوءات تسبب الحكة وتظهر في العادة عندما يقوم البعوض باستخدام جزء من فمه لثقب الجلد وامتصاص الدم وفي العادة يزول هذا النتوء في أيام قليلة وتظهر منطقة اللدغة كبيرة ومتورمة حمراء وهناك نوع من التورم يكون كبير ويسبب الوجع وهو شائع عند الأطفال ويدعى بمتلازمة سكيتر.

قد يكون البعوض أيضاً حاملاً للفيروسات أو الطفيليات التي قد تؤدي إلى أمراض شديدة مثل الحمى الصفراء وكذلك مرض الملاريا وبعض أنواع الالتهابات كالتهاب الدماغ.

ما هي أعراض لدغات البعوض؟

  1. ظهور النتوءات الكبيرة ذات الانتفاخ قد تكون بيضاء أو محمرة بعد بضع دقائق من عملية اللدغ.
  2. ظهور نتوءات صلبة الملمس تسبب حكة شديدة وهي تظهر بعد يوم من اللدغة.
  3. ظهور العديد من البثور الصغيرة الحجم.
  4. ظهور بعض البقع الداكنة التي تشبه إلى حد ما الكدمات.

وعند بعض الناس الذين يعانون من نقص في الجهاز المناعي ردود فعل شديدة على أجسادهم عند لدغ البعوض لهم قد تؤدي لديهم إلى الأعراض التالية:

  1. التورم والاحمرار وامتداده على منطقة واسعة.
  2. حمى متوسطة غير مزعجة.
  3. شعور بالبرودة وقشعريرة في الجسم.
  4. ورم وتضخم في العقد اللمفاوية المنتشرة في الجسم.

ما هي أسباب لدغات البعوض؟

في العادة تحدث اللدغات بسبب تغذي الإناث على دم الإنسان حيث يوجد في فمها جزء يثقب الجلد ويمتص الدم ويسحبه والذكور لا يستطيعون فعل ذلك لأنهم غير قادرين على إنتاج البيض.

ولا يحتاجون إلى بروتين في الدم وعندما تمتص البعوضة الدم تحقن اللعاب في جلد الإنسان والبروتينات الموجودة فيه تسبب ظهور النتوءات والحكة المزعجة والاحمرار.

ويختار البعوض الناس الذين سيمتص دمهم من خلال تقييمه لرائحة غاز ثنائي أكسيد الكربون في الزفير ونوعية المادة الكيميائية في العرق الذي يفرزه الإنسان.

ما المضاعفات المتوقعة من لدغات البعوض؟

قد تؤدي هذه اللدغات رغم بساطتها إلى الإصابة بالأمراض وانتقال العدوى مثل مرض الملاريا وحمى الضنك حيث تأخذ هذه البعوضة المرض من الحيوان أو أي شخص تلدغه ثم تنقل هذا المرض مرة أخرى من خلال لعابها عندما تلدغ مرة أخرى وهذا يبين لنا مدى خطورة هذه الحشرة وضرورة القضاء عليها.

كيف نقي أنفسنا من هذه الحشرة المزعجة والضارة؟

يمكن اتخاذ قرارات وخطوات لحماية الجسد من لدغات البعوض سنذكر الآن بعض هذه القرارات:

  1. استبعاد البعوض وتجنبه وذلك من خلال إيقاف النشاطات عند الغروب في الفترة التي تنشط فيها هذه الحشرة وإصلاح الأماكن المكشوفة والمفتوحة في الشبابيك والأبواب والالتزام بوضع ناموسية فوق أسرّة النوم لأنها ترد وتبعد الكثير من هذه الحشرات المزعجة.
  2. استخدام مبيد حشري وطارد للبعوض فهي تعمل على صده بشكل مؤقت ويوفر حماية طويلة ويفضل الالتزام بتعليمات العبوة أو العلبة التي تستخدمها حتى تضمن الأمان والسلامة للأطفال والبالغين وبعد وضع هذه المنتجات يفضل الغسيل بالماء والصابون بشكل جيد حتى يتم إزالة أي بقايا من المبيد الطارد للبعوض.
  3. الملابس والأدوات الوقائية ويمكن الالتزام بها إذا سمحت لك الظروف الجوية كارتداء الأكمام الطويلة والجوارب والأحذية المغلقة والتركيز على الألوان الفاتحة ويمكن أيضاً وضع القبعة التي تحمي الأذنين والرقبة.
  4. استخدام بعض الأدوية الضرورية فإذا كنت تتحسس بسرعة عند لدغة البعوض أو تعاني من حساسية شديدة تجاه هذه اللدغات خذ مضادات الهيستامين عندما تعلم أنك ستعاني من لدغات البعوض.

وفي النهاية حاول قدر الإمكان التقليل من انتشار البعوض في المنزل بالتخلص من المياه الراكدة إن وجدت في المنزل فهي تسبب تكاثر البعوض وتعد مكان ملائم لانتشاره وازدياد عدده.

Written by Fareed AL Kassem

What do you think?

Leave a Reply