in

ما مدى فعالية الكمامة ضد الكورونا

ما مدى فعالية الكمامة ضد الكورونا COVID-19 إذا كنت أنت الوحيد الذي ترتديها؟

أعادت العديد من الدول فرض ارتداء الكمامات وذلك بعد زيادة حالات COVID-19، وبالأخص بعد ظهور المتحور Omicron الذي يمتاز بانتشاره السريع، حيث يقول الخبراء إن العودة إلى ارتداء الكمامات يعتبر إحدى خطوات الوقاية بالإضافة إلى التطعيم، وحرص الخبراء على التأكيد على أن ارتداء الكمامة لا يكفي بل يجب أن نكون انتقائيين بشأن نوعية الكمامة التي نرتديها، حيث أن الأقنعة الطبية التي تستخدم في العمليات الجراحية والأقنعة المزدوجة أفضل بكثير من مثيلاتها القماشية وخاصة في ظل وجود المتحور أوميكرون.

متى تعمل الكمامة بشكل أفضل؟

تعمل الكمامات بشكل أفضل عندما يرتديها الجميع في بيئة معينة، لكن يمكن أن يوفر القناع بعض الحماية حتى عندما يرتديه شخص واحد فقط ضمن المجموعة، حيث أنه إذا ارتدى الناس قناعاً أثناء المرض، فإن خطر انتشار COVID-19 للآخرين ينخفض بشكل كبير.

يتساءل الناس عن فائدة ارتداء الكمامة في حال لم يكن هناك أي شخص آخر يفعل ذلك،  حول هذا الأمر أظهرت دراسة أجرتها مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) أن القناع المجهز جيداً يمكن أن يقلل بشكل كبير من تعرض مرتديه لرذاذ الجهاز التنفسي والهباء الجوي من فرد مصاب مقنع أيضاً.

 أي نوع من الكمامات يجب أن ترتديه؟

أوضح الباحثون أن بعض الأقنعة توفر حماية أكثر من غيرها، نذكر منها:

أولاً: الأكثر حماية هو N95

توفر أقنعة N95 أعلى مستوى من الحماية، وهذه الأقنعة مخصصة لإعدادات المستشفى وللأشخاص المعرضين لخطر كبير من التعرض لـ COVID-19، ولكن لا ينبغي أن يرتدي الشخص العادي قناع N95 ويجب أن يكون مخصصاً للأشخاص الذين يحتاجون بشكل أكبر.

يوصي مركز السيطرة على الأمراض بإعطاء الأولوية لأجهزة التنفس N95 لأخصائيي الرعاية الصحية، وفي بعض الحالات قد تحتاج الفئات الضعيفة مثل الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة إلى N95.

ثانياً: أقنعة تؤمن حماية جيدة هي الأقنعة الجراحية

أظهرت الدراسات أن الأقنعة الجراحية يمكن أن تمنع انتقال COVID-19 بين عامة الناس.

ثالثاً: أقنعة تؤمن مستويات مختلفة من الحماية كالأقنعة من القماش

على عكس الأقنعة الجراحية، تختلف أقنعة القماش على نطاق واسع في المواد والملاءمة والفعالية، فإن بعض أقنعة القماش تحتوي على الكثير من البطانات الواقية التي قد تثبت فعاليتها ضد انتقال العدوى، لكن من الصعب قياس جودتها.

هل تؤمن الكمامة القماشية الحماية؟ نعم ، هناك حماية، لكن هل هي مثالية؟ بالطبع لا.

يوصي الباحثون بأن يختار الأشخاص قناعاً من طبقتين أو أكثر من القماش الذي يسمح بالتنفس والقابل للغسل والذي يغطي أنوفهم وفمهم.

رابعاً: للحصول على المزيد من الحماية يمكن ارتداء قناع مزدوج

وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، فإن ارتداء قناع جراحي يستخدم مرة واحدة في الأسفل وقناع من القماش في الأعلى يمكن أن يوفر حماية إضافية.

فالقناع المزدوج يمنحك مزيداً من الحماية إذا كنت بالقرب من أشخاص غير ملثمين، ولكن يبقى من الضروري اتباع احتياطات السلامة الأخرى مثل التباعد الاجتماعي، ونظافة اليدين الجيدة، والتطعيم أو التعزيز إلى أقصى حد ممكن.

الخلاصة:

إن متغير أوميكرون شديد العدوى ويسبب حالات إصابة حتى لدى الأفراد الذين تم تلقيحهم،  ولكي تبقى محميّاً من هذا الانتشارالسريع، ارتد الكمامة في الأماكن العامة الداخلية واخترها من النوع الجيد الذي يناسبك ويغطي فمك وأنفك.

Written by Fatima Saleh

What do you think?

Leave a Reply