in , , , ,

مدونة أراجيك

من منا لم يسمع بمدونة أراجيك أو لم يقرا مقالا لهم من قبل؟؟ من منا لم يجد اسم أراجيك في أوائل نتائج البحث عند البحث عن مواضيع مختصة بالتكنولوجيا والتقنيات الحديثة؟

مرحلة التأسيس

تأسست مدونة أراجيك في عام 2011 كمدونة عربية وشبابية متخصصة بنشر المواضيع المتعلقة بريادة الأعمال والتقنيات والفنون ومختلف المواضيع التي تهم الشباب العربي، أسسها مدونين سوريين هما عماد شمس و ملاذ مدني.تم اختيار اسم المدونة أراجيك AraGeek  بذكاء فهو اسم يعبر عن محتوى المدونة ونوعية الموضوعات التي تنشر فيها فالاسم مشتق من كلمتين هما Arabic و Geek حيث تعني كلمة Geek الشخص المهووس بالأمور التقنية والتكنولوجيا مثل الكومبيوتر والهواتف المحمولة والانترنت وألعاب الفيديو والأفلام أي باختصار كل ما يتعلق بالتكنولوجيا الحديثة.

بدأت المجلة بالنشر في التخصصات التقنية كالأفلام والألعاب الالكترونية وريادة الأعمال والتسويق الرقمي وغيرها من المواضيع واستمرت المدونة على هذا الوضع حتى عام 2014 حيث قرروا اتباع اسلوب التخصص في المواضيع حيث تم الإعلان عن إنشاء مدونة (( أراجيك تك )) لتكون متخصصة فقط في الاخبار التقنية وتبعها في عام 2015 إنشاء قسم (( أراجيك فن )) لتكون متخصصة في الافلام العالمية و أخبار السينما وكل ما يتعلق بها ، ثم بعد ذلك تم اطلاق ((أراجييك تعليم)) المتخصصة بالدراسة والتعليم في الخارج.

في عام 2017 استحوذت مدونة أراجييك على مدونة مجلة عالم الإبداع دون ذكر أي تفاصيل عن الأمر حيث كانت مدونة عالم الإبداع من أهم المدونات العربية المختصة بالتقنيات والأخبار العلمية والابتكارات والاكتشافات والعجائب والغرائب وهي مدونة أسسها المهندس المصري إبراهيم محمد عام 2008 وقد حصلت على جائزة مسابقة دويتشه فيله لأفضل مدونة للغرائب والعجائب في العالم عام 2010.

أما عن الجوائز فقد تم ترشح مجلة أراجيك لنيل جائزة البوبز لفئة اختيار الجمهور التي تمنح للمدونات العالمية . أما في عام 2016 فقد فازت المدونة بجائزة رواد التواصل الاجتماعي العرب عن فئة المدونات وتم تكريمها من قبل الشيخ محمد بن راشد رئيس الوزراء وحاكم إمارة دبي .

ماتزال مدونة أراجيك من أهم المدونات العربية اليوم والتي أثبتت نفسها واسمها في قائمة أفضل المدونات العربية ، كل ذلك بدأه شابين طموحين امنو بأهمية التدوين و وتعزيز المحتوى العربي، وأنت تستطيع أن تكون مثل عماد شمس وملاذ مدني، كن مؤثر ، كن التالي.