in ,

نشأة صندوق النقد العربي وتطوره

نشأة صندوق النقد العربي وتطوره

سجل تأسيس الجامعة العربية عام 1945م نقطة تحول في تاريخ الدول العربية لأن هذه المنظمة كانت الصيغة التنظيمية للعمل العربي المشترك من جهة، والأداة التي يمكن من خلالها تأسيس وكالات ومنظمات عربية اقتصادية واجتماعية من جهة أخرى.

لذلك وبعد إنشاء الجامعة العربية تم إحداث عدة منظمات عربية مثل:

1- الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي عام 1968م.

2- منظمة الدول العربية المصدرة للنفط 1968م.

3- المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة 1971م.

4-المنظمة العربية للتنمية 1972م.
5- منظمة العمل العربي 1972م.

6- المؤسسة العربية لضمان الاستثمار 1974م وغيرها من المنظمات الأساسية لتطوير العمل العربي المشترك.

– لقد كان المقترح إنشاء صندوق نقد عربي عام 1946م لكن التنفيذ قد تأجل لعدة أسباب، وفيما بعد قدمت لمجلس الجامعة عدة مقترحات لإنشاء صندوق النقد العربي وكانت تؤجل.

– وفي بداية السبعينيات من القرن الماضي أصبحت الفرصة مناسبة لإنشاء مثل هذه المنظمة نظرا لانفصال الدولار عن الذهب في آب 1971م والحاجة لدعم الاستقرار النقدي العربي، ونظرا لزيادة مديونية بعض الدول العربية وحاجتها للقروض الأجنبية اللازمة للتنمية الاقتصادية.

ـ طرح في عام 1973م إمكانية إنشاء اتحاد عربي للمدفوعات من قبل مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، وتأجل ذلك.

ـ 1974م قدم الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي دراسة إلى مجلس المحافظين للمصارف العربية يوحي باستخدام الدينار العربي وتطوير الأسواق المالية العربية وقد قام المجلس بتحليل الدراسة والاستفادة منها.

ـ 1975م قدمت توصية جديدة إلى مجلس المحافظين العرب في بغداد وذلك لإقامة صندوق النقد العربي وقد ناقش الحضور الصيغة النهائية للاتفاقية وأجريت عليها بعض التعديلات.

ـ 1976م الرباط، المغرب، أقرت اتفاقية صندوق النقد العربي من قبل مجلس المحافظين للمصارف المركزية العربية.

ـ 1977م شباط، بدأ العمل ببنود الاتفاقية وأصبح صندوق النقد العربي مؤسسة نقدية إقليمية عربية مقرها أبو ظبي في الإمارات العربية المتحدة ولها مكاتب تمثيل في الدول العربية.

أسباب إنشاء الصندوق

1 ـ الحاجة الماسة لتحقيق الاستقرار النقدي العربي.

2 ـ محاولة تثبيت أسعار الصرف

خاصة بعد تعويم الدولار عام 1971م وتشكيل تحالف نقدي أوربي سمي السميثونيان لتخفيف آثار انخفاض أسعار الصرف.

3 ـ مساعدة الدول العربية المدينة لكي لا تزداد مديونيتها الخارجية وتؤثر على قيمة عملتها ووضعها الاقتصادي.

إن هذه الأسباب قد دفعت الجامعة العربية للبحث في إمكانية إنشاء صندوق النقد العربي.