in

صفات المدير الناجح

علم النفس الإداري هو أحد فروع علم النفس الذي يدرس سلوك ونفسية الإنسان عند ممارسته العمل الإداري حيث يدرس التأثير النفسي على سلوك الفرد القائد ووضعه وصفاته.

كما يبحث في الخصائص النفسية في أثناء ممارسته نشاطه الإداري والعلاقات السائدة في التجمع العمالي والأوضاع النفسية للعاملين المنفذين وعلاقتهم فيما بينهم وبين الإدارة من جهة أخرى.

ومضمون النشاط الإداري للقائد يكمن في تحفيز العاملين وخلق المناخ النفسي الملائم وعملية تحفيز العامل مادياً ومعنوياً تكمن في التأثير على سلوكه الشخصي وإرادته وبما أنّ هدف إدارة النشاط الإنتاجي هو العمل للحصول على أقصى إنتاجية وأفضل الأصناف والنوعيات.

والعمل على تنفيذ العمليات التكنولوجية بدقة عالية وهذه الأهداف تتحقق من خلال العاملين ومهمة عنصر الإدارة تظهر في تحديد العمل المطلوب تنفيذه والتأثير على دوافع الشخص ليقوم بهذه المهمة وبالتالي فإنّ الفهم الصحيح لطبيعة المهمة المسندة للعامل ورغبته في تنفيذها تمثّل النتيجة النفسية لتأثير الإداري على العامل ونشاطه.

الخصائص النفسية للمدير الناجح  

1- الإحساس المتطور : الإحساس هو عبارة عن عوامل نفسية تساعد الإنسان على اكتساب المعارف وهو صورة حسية أولية وانعكاس لبعض صفات ظواهر العالم الموضوعي فهو صورة ذاتية عن العالم الموضوعي من حيث الشكل وموضوعي من حيث المضمون.

2- سرعة الإدراك: فالإدراك صورة عيانية حسية لظواهر الواقع وهو صورة متكاملة لجوانب منفردة من الأشياء حيث ينمو بطريقة النظر والسمع وكلما كان المدير قريباً من المستويات التنفيذية كانت حاجته أكبر إلى الإدراك بالمشاهدة ونقل حاجته إلى السمع.

3- التفكير السليم: إنّ الدور الهام الذي يلعبه التفكير في النشاط الإداري هو عندما يعدّ المدير أبحاث الواقع  أساساً في الدراسة واتخاذ القرار الإداري الهادف إلى تطوير هذا النشاط حيث أن التفكير أرفع أشكال المعرفة.

4- الانتباه: يعد جانباً هاماً من النشاط النفسي ويتجلى في تركيز النشاط النفسي على موضوع محدد ولتحقيق نجاح المدير يجب أن يمتلك انتباهاً إرادياً حيث أنه مجبر على حل العديد من المسائل بحكم عمله وتحويل انتباهه من مشكلة لأخرى. 

5- سرعة البديهة: من الصفات الأساسية التي يجب أن يتمتع بها المدير وخاصة في الحالات التي يكون فيها اتخاذ القرار يحتاج لزمن قصير جداً.

6- الوضع الانفعالي: ويتحدد من خلال حالات النجاح والفشل والقلق وغالباً ما يتصف بردود أفعال متناقضة، والانفعالات نوعين انفعالات  إيجابية وهي تزيد النشاط وترفع من قدرة الفرد على العمل وانفعالات سلبية تضعف قدرة الفرد على العمل.

7- الإرادة: جانب من النشاط النفسي للإنسان تتطور من خلال ممارسة العمل والتعامل مع البيئة المحيطة والدافع الأساسي لدى المدير للقيام بالأعمال الإرادية هو المتطلبات الذاتية والاجتماعية والصفات الإرادية تتجلى فيما يلي:

  1. التوجه نحو الهدف.
  2. الثبات  والتصميم.
  3. المبادرة والاستقلالية.
  4. الجرأة.
  5. الانضباط الذاتي.
  6. النظام والثقة في القوى الذاتية.

إنّ لمواصفات المدير أهمية كبيرة لدى المرؤوسين الذين يطمحون للعمل مع مدير يستطيع أن يخلق المناخ النفسي الإيجابي من خلال مساهمته بحل مشاكلهم واهتمامه بمصالحهم الفردية والجماعية.

 حيث يفضلون أن يكون رئيسهم إيجابياً على أن يكون متمتعاً بمزايا عدة ونجاح المدير لا يتحدد بقوة السلطة بل بقوة النفوذ وسعة التجربة والمعرفة ونفوذ المدير هو مجموعة من الخصائص الشخصية المترابطة التي تضمن النجاح في تحقيق العلاقات المتبادلة والودية مع العاملين.

يستخدم المدير طرق الإقناع التي تهدف إلى ضمان الإدراك الكامل لجوهر العمل الذي يقوم به الفرد بصورة واضحة مع فهمه للأهداف النهائية ومن طرق الإقناع المستخدمة في المجالات العملية هي الطرق النفسية والمنطقية.