in

هل يمكن للعلاج بالضوء أن يساعد في مشاكل البشرة؟

كل شخص عرضة لمشاكل الجلد، ويعد التعرض لأشعة الشمس والمواد المسببة للحساسية والبكتيريا والتغيرات الهرمونية والجينات من الأسباب الشائعة. مهما كانت الحالة خفيفة أو شديدة، يمكن أن تؤثر على تقدير المرء لذاته.

تتوفر العديد من العلاجات لمشاكل الجلد المختلفة. بينما قد يختار البعض الإجراءات الجراحية، هناك علاجات آمنة وغير جراحية يمكن تجربتها بمساعدة التكنولوجيا. أحد هذه العلاجات هو العلاج بالضوء.

ما هو العلاج بالضوء؟

يستخدم العلاج بالضوء أطوال موجية مختلفة من الضوء تُستخدم عادةً في علاجات العناية بالبشرة. يخترق الضوء الجلد لاستهدافه وتحسين حالته، مما يوفر حلولاً لمشاكل الجلد المختلفة. إنه إجراء شائع غير جراحي يستخدمه أطباء الجلد وخبراء التجميل.

تقدم العديد من العيادات التجميلية والجلدية العلاج بالضوء لحالات جلدية معينة. ومع ذلك، يمكنك أيضاً شراء أجهزة العلاج بالضوء للعلاج المنزلي.

ما هي الأضواء المختلفة المستخدمة في العلاج بالضوء؟

يتضمن العلاج بالضوء استخدام نوع معين من الضوء أو مزيج لتحقيق النتائج. غالباً ما تستخدم أجهزة العلاج بالضوء في المنزل ضوء LED، بينما قد يستخدم المحترفون ضوء الأشعة فوق البنفسجية لعلاج الحالات الشديدة.

  1. الضوء الأزرق: يستهدف الطبقة العليا من الجلد. للضوء الأزرق تأثيرات مضادة للبكتيريا، مما يجعله علاجاً مفيداً لحب الشباب. يمكن أن يساعد أيضاً في إفراز الدهون الزائدة أو إنتاج الزيت. يمكنك التحقق من هذه المعلومات المفيدة لمعرفة كيفية عملها.
  2. الضوء الأصفر: يخترق أعمق من الضوء الأزرق. يزيد الضوء الأصفر من ترطيب البشرة ويسرع التئام الجروح. يمكن أن يساعد أيضاً في تخفيف تلف الجلد الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية وتقليل الاحمرار وتخفيف التهيج.
  3. الضوء الأخضر: يمكن أن يصل إلى الطبقات الداخلية من الجلد. يمكن أن يساعد الضوء الأخضر في تقليل فرط التصبغ ، مثل بقع الشمس والهالات السوداء. قد يساعد أيضاً في شد الجلد المترهل وعلاج الشعيرات الدموية المتوسعة.
  4. الضوء الأحمر: يؤثر على طبقات الجلد العميقة. يمكن أن يحفز الضوء الأحمر إنتاج الكولاجين، مما يساعد على محاربة التجاعيد والخطوط الدقيقة وعلامات الشيخوخة الأخرى. يمكن أن يساعد أيضاً في تقليل التهاب الجلد، وتقليل ظهور علامات التمدد وندوب الجدرة، وشد المسام لتحسين ملمس الجلد.
  5. الأشعة فوق البنفسجية: الكمية الصحية من الأشعة فوق البنفسجية المنبعثة من الشمس تعزز إنتاج فيتامين د. يستخدم الخبراء نفس النوع من الضوء للعلاج بالضوء للمساعدة في تحسين حالة الجلد والتحكم في كمية التعرض للتخلص من مخاطر التلف.

يعتمد النوع المناسب من الضوء الذي تستخدمه لحالة بشرتك على توصية الطبيب المختص. من الأفضل استشارة خبير قبل استخدام أي جهاز للعلاج بالضوء لضمان السلامة.

ما هي مشاكل الجلد التي يمكن أن يساعدها العلاج بالضوء؟

العلاج بالضوء هو أحد علاجات الجلد غير الجراحية المتاحة. يمكن أن يساعد في تحسين حالات الجلد المختلفة، مثل ما يلي:

  • حب الشباب: تحدث هذه الحالة عادة بسبب البكتيريا أو تهيج الجلد أو زيادة إفراز الدهون، والتي يمكن علاجها بالضوء الأزرق. يمكن لطوله الموجي أن يقتل العديد من الميكروبات المسببة لحب الشباب المتراكمة في المسام والغدد. يمكن أن يساعد أيضاً في علاج حب الشباب الملتهب وتقليل التورم والاحمرار. للوصول إلى العلاج بالضوء الأزرق لحب الشباب، يمكنك استشارة طبيب أمراض جلدية وإجراء ذلك بواسطة متخصصين. يمكنك أيضاً شراء جهاز العلاج بالضوء المعتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لاستخدامه في المنزل.
  • التجاعيد: هذه المشكلة الجلدية شائعة مع تقدمك في العمر، ولكن يمكنك إبطائها من خلال العلاج المناسب للبشرة. يمكن أن يساعد العلاج بالضوء الأحمر في تقليل التجاعيد والخطوط الدقيقة الناتجة عن الشيخوخة وأضرار أشعة الشمس. إنه يحفز إنتاج الكولاجين ويمكن أن يساعدك في الحصول على بشرة ممتلئة وناعمة وشبابية وصحية.
  • الصدفية: تسبب هذه الحالة الجلدية المزمنة ظهور بقع وقشور حمراء أو فضية دون علاج معروف. ومع ذلك، قد يساعد العلاج بالضوء في تقليل أعراضه وتوفير راحة طويلة الأمد. يمكن أن يساعد العلاج بالضوء فوق البنفسجي B (UVB) في منع نمو الخلايا المصابة والحفاظ على نضارة الجلد لمدة تصل إلى ستة أشهر بعد العلاج.
  • الأكزيما: تسبب هذه المشكلة الجلدية احمرار وجفاف وحكة والتهاب. له عدة أسباب محتملة، مثل الحساسية للطقس والطعام والصابون والمنتجات الموضعية. قد يساعد العلاج بالأشعة فوق البنفسجية في علاج التهاب الجلد وتخفيف الحكة عن طريق تقليل الاستجابة المناعية المفرطة في الجلد.
  • البقع الشمسية: هذه المشكلة شائعة بعد التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة. قد يساعد العلاج بالضوء الأخضر في تفتيح هذه البقع الداكنة، وكشف عن بشرة نابضة بالحياة. يعيق إنتاج الميلانين، مما يقلل من تغير اللون.

يمكن أن يساعد العلاج بالضوء أيضاً في علاج حالات الجلد الشديدة مثل السرطان والبهاق.

هل العلاج بالضوء آمن؟

يعتبر العلاج بالضوء آمناً لمعظم الأمراض الجلدية، خاصةً الأجهزة التي تستخدم ضوء LED فقط. بالنسبة للعلاج بالأشعة فوق البنفسجية، فإن الخيار الأكثر أماناً هو أن يتم إجراؤه بواسطة متخصصين.

على الرغم من كونه آمناً نسبياً، إلا أن العلاج بالضوء غير مناسب إذا كنت تعاني من حالة تجعل بشرتك شديدة الحساسية للضوء أو للشمس. يجب على أولئك الذين يخضعون لعلاج Accutane لعلاج حب الشباب أيضاً تجنب العلاج بالضوء بسبب زيادة حساسية الجلد.

نصيحة أخرى هي استخدام حماية العين عند استخدام العلاج بالضوء في المنزل. قد يكون ضوء LED آمناً لبشرتك ولكنه قد يؤثر على العينين من خلال التعرض المتكرر عالي المستوى.

Written by Ahmad Aisami

What do you think?

Leave a Reply