in

زراعة البامية

الاسم العلمي للنبات: Abelmoschus esculentus

الوصف النباتي :

تحظى نباتات البامية بشعبية واسعة بين الخضراوات ويعود ذلك إلى الإقبال الشديد على استهلاك ثمار البامية. فهو من النباتات التي تتبع للفصيلة الخبازية، حيث تنمو نباتات البامية بشكل عشبي وتعيش إما لعام واحد وتكون نباتات حولية أو لعامين وتكون نباتات ثنائية الحول.

حيث تمتلك البامية جذوراً من النوع الوتدي ذو التعمق الجيد داخل التربة وتعطي الجذور الرئيسية عدد كبير من الجذور الفرعية التي تساعد النبات في الحصول على الماء والمواد المغذية الموجودة في التربة.

وتكون السوق في نباتات البامية أسطوانية ذات لون أخضر داكن وهي متوسطة في الطول وحاوية على شعيرات ذات ملمس خشن ، وتعطي هذه السوق العديد من التفرعات التي تختلف في عددها تبعاً للصنف ، ومع تقدم نباتات البامية في العمر فإن هذه السوق سوف تتخشن وتصبح قاسية.

أما بالنسبة لأوراق البامية فهي من النوع البسيط ذات الشكل البيضوي المفصص حيث يمكن أن يكون التفصيص عميق أو تفصيص قليل العمق ويعود ذلك إلى النوع الذي يتبع له النبات ، وتكون هذه الأوراق مغطاة بالعديد من الشعيرات.

أما الجزء المستهلك من النباتات ألا وهو الثمار فتكون قرنية مضلعة ذات لون أخضر داكن ومغطاة بالأوبار. مع تقدم النباتات بالعمر تتخشب ثمار البامية وتزيد قساوتها لذلك يجب الحرص على أن تحصد الثمار قبل الوصول لهذه المرحلة.

وبذور البامية تكون موجودة بداخل النباتات بكميات كبيرة وهي صغيرة في الحجم وذات لون أبيض وتكون هذه البذور مستديرة الشكل.

وتستهلك نباتات البامية عن طريق طبخها فهي ذات طعم لذيذ وفائدة كبيرة بسبب احتوائها على الكثير من المواد النافعة للجسم والصحة.

المتطلبات البيئية للنباتات:

الرطوبة :

 تحتاج نباتات البامية إلى توافر كميات معتدلة من الرطوبة تتراوح ما بين (٧٠_٨٠)%. أي بشكل يضمن حصول النباتات على احتياجاتها المائية بدون أي زيادة أو نقصان، وفي الأماكن ذات الهطولات المطرية الجيدة يمكن أن تزرع نباتات البامية بعلياً.

الضوء:

تعد نباتات البامية من النباتات المحبة جداً للضوء، أي أنه للحصول على محصول جيد من النباتات يجب أن تزرع في أماكن تتعرض إلى حوالي (٨_١٠) ساعات من الأشعة الشمسية يومياً.

 الحرارة :

 تفضل نباتات البامية أن تزرع في المناطق ذات درجات حرارة معتدلة، حيث تعد درجات الحرارة التي تتراوح ما بين (٢١_٣٥) درجة مئوية هي الملائمة لنمو النباتات وتطورها.

التربة:

 تجود زراعة البامية في معظم أنواع الترب، ولكن تناسبها الترب الفضفاضة والعميقة والخصبة الحاوية على نسب مرتفعة من المواد العضوية، والأهم أن تكون هذه الترب جيدة من حيث التصريف والتهوية، وبالنسبة لحموضة التربة فهي تفضل الترب المائلة للحامضية أي ذات الرقم الهيدروجيني الذي يتراوح ما بين( ٦_٦.٥).

طرق العناية بالنباتات المزروعة:

الزراعة :

 للحصول على إنتاج جيد من نباتات البامية يجب تجهيز الأرض المراد الزراعة بها بشكل جيد قبل الزراعة ويتم ذلك عن طريق تقديم عدة حراثات للتربة ويجب أن تكون هذه الحراثات عميقة ومتعامدة ويجب الحرص على إضافة السماد العضوي المتخمر قبل الفلاحة الأخيرة.

وتتكاثر نباتات البامية بالبذور، ويختلف الموعد المناسب للزراعة حسب الموسم إذا كان في موسم الشتاء فتزرع في شهري يونيو ويوليو. وإذا زرعت في موسم الربيع تزرع في شهري فبراير ومارس.

الري :

 يجب تقديم معدل ريات كافية للنباتات خلال موسم النمو حيث بعد زراعة البذور يجب تقديم كميات كافية من الماء لضمان إنبات البذور بشكل جيد، وبعد إنبات النباتات يجب تعطيش النباتات حتى تتعمق الجذور بشكل كبير في التربة، والمعدل المناسب للري هو مرة واحدة كل ٥ أيام.

التسميد :

 بما أن البامية من النباتات الثمرية فهي تحتاج إلى كميات كافية من المواد المغذية، حيث يجب إضافة الأسمدة العضوية قبل الزراعة، ويجب تقديم الأسمدة المعدنية الأساسية( الأزوت والبوتاسيوم والفوسفور) بكميات معتدلة وكافية لتلبية كافة احتياجات النباتات.

إدارة الأعشاب :

 تنمو الأعشاب الضارة إلى جانب نباتات البامية المزروعة ويجب التخلص من هذه الأعشاب لأنها تنافسها على الضوء والماء والمواد المغذية الموجودة في التربة، وتتم إزالة هذه الأعشاب عن طريق عزق التربة والتخلص من هذه الأعشاب بشكل نهائي.

Written by Hya H Maklad

What do you think?

Leave a Reply